أخبار الاقليم العربياخبار دوليةالاخبار

مشاركة ق.هشام عزيزي الدورة الكشفية العربية الثانية للحد من مخاطر الكوارث

شارك القائد هشام عزيزي في الدورة الكشفية العربية في مجال الممارسات الأفضل للحد من المخاطر المنظمة من طرف الكشافة التونسية بالتعاون مع المنظمة الكشفية العربية المتخصصة  بنابل بمشاركة عشرة جمعيات كشفية عربية وذلك من 29 سبتمبر إلى 4 أكتوبر 2017 .

تهدف الدورة لتوحيد الجهود المعرفية والمهارية للحد من مخاطر الكوراث … والتعرف على الممارسات الافضل للجمعيات والمؤسسات ذات العلاقة والتدرب على الاغاثة ، إضافة للتعامل السليم مع المستجدات الطارئة والكوارث الطبيعة والتعرف على الممارسات الافضل للجمعيات الكشفية العربية وكيفية ادارة فريق وطني متناغم في مجابهة الكوراث واليات تكوين فرق كشفية متخصصة في الاغاثة الى جانب زيارات ميدانية لشركاء النجاح في المجال.

. وشهد الحفل الختامي للدورة حضور الأمين العام للمنظمة الكشفية العربية الدكتور عاطف عبدالمجيد ، الذي القى كلمة أكد فيها على أن المنظمة ستعمل على بلورة التوصيات التي تضمنها تقرير الدورة وتنفيذها على أرض الواقع ، كما القى رئيس المجلس الأعلى للكشافة التونسية أكرم الزريبي كلمة قدم فيها الشكر للمنظمة ، وشركاء النجاح لهذه الدورة ، ثم قام عبدالمجيد والزريبي ، والسيد محمد الوريمي ممثل والي نابل بتسليم الشهادات للمشاركين .

وكان المتدربين قد تلقوا في اليوم الأخير محاضرة قدمها المستشار لدى المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين السيد نوفل التونسي ، والذي عرف فيها بالمفوضية مجالات عملها و مجالات تدخلها إضافة إلى كيفية تركيز و إدارة مخيمات اللاجئين حسب المعايير الدولية ، وعرضت الجامعة الوطنية تجربتها في مواجهة الكوارث و الحد من مخاطرها عبر شريط مصور ( مستعد) كما تم زيارة مقر مجلس نواب الشعب، وكان في استقبالهم رئيس مجلس نواب الشعب السيد محمد الناصر، و اطلع المشاركين خلال الزيارة على مختلف المرافق والمكاتب وقاعة الاجتماعات الكبرى للمؤسسة التشريعية ومختلف المعالم التاريخية بقصر باردو.

 

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق